أيقونات السيدة العذراء عديدة جداً، ولكن تجدي الإشارة هنا إلى أن السيدة العذراء بحسب التقليد الأرثوذكسي، لا تُرسم وحدها أبداً، بل هي دائماً مع السيد المسيح. ونحن نكرمها لأنها “والدة الإله” وهمّها أن ترشدنا دائماً إلى ابنها.

{pdf=http://www.orthodoxonline.org/theology/theologyorthodoxonline-content/library/the-church/1277-Icons-of-Theotokos-in-Mount-Athos-by-Fr-Spyridon-Fayiad.pdf|700|900}